Tag Archives: فيوليا

تقرير عن المؤتمر الاسترالي الثالث لحملة مقاطعة إسرائيل وفرض العقوبات عليها وسحب الاستثمارات منها

خاص بموقع bdsarabic.net

شهدت مدينة ادليد الأسترالية بين 21 و23 أيلول/سبتمبر 2012 نشاطات تضامنيّة مع القضية الفلسطينية في محور المؤتمر الاسترالي الثالث لحركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها BDS. شارك بالنشاطات عدد من الناشطون والمتضامنون مع القضية الفلسطينية من كافة أنحاء أستراليا و قد توافدوا من عدة مدن مثل سيدني بريسبن، ملبورن، بيرث وكانبرا للمشاركة.

مقال باللغة الإنجليزية: BDS campaigners meet in Adelaide for national conference, Saturday, September 29, 2012

 في اليوم الأول افتتح المؤتمر بوقفة إحتجاجية خارج مركز ماير في رندل مول استراليا للاحتجاج على بيع المنتجات الإسرائيلية من البحر الأحمر المحتل  Seacret  وهذا الاحتجاج الرائع  هو الأسبوع 103 من إقرأ المزيد

الامم المتحدة: قاطعوا الشركات التي تربح من المستوطنات الإسرائيلية

اصدرت الامم المتحدة تقريرا خاصا عن المستوطنات الاسرائيلية، التي تسطير على 40% من اراضي الضفة والقدس، وطالبت بمقاطعة الشركات المتواطئة مع المستوطنات إلى أن تقوم هذه الشركات باحترام حقوق الانسان والإنسحاب من المستوطنات. يقوم التقرير بعرض اختراق اسرائيل للقانون الدولي من خلال احتلال الاراضي الفلسطينية. ويركز التقرير على المسؤولية القانونية للمؤسسات التجارية والشركات والفعاليات من غير الدولة، التي تشارك في الأنشطة المتعلقة بمستوطنات إسرائيل في الأرض الفلسطينية المحتلة. مثالا لهذا التورط، يعرض التقرير نشاط بعض الشركات في المستوطنات إقرأ المزيد

«فيوليا» (لا) تعمل في لبنان؟

علاء العلي، جريدة الأخبار، الاثنين ٨ آب ٢٠١١

منذ نشأة الكيان الصهيوني على ارض فلسطين اتخذت الجامعة العربية قراراً بمقاطعته، لكن، وبرغم اصدار لبنان قوانين خاصة للمقاطعة، تفتقد فإنها الآلية للتطبيق، فتظهر «آثار القدم الهمجية» على شكل بضائع أو شركات داعمة تتلطى بأسماء فرعية.. شركة فيوليا إحداها

تنطلق نيفين بسيارتها صباح يوم الأحد تاركة قرية شعفاط الغافية بين كروم الزيتون متوجهة الى القدس للمشاركة في القداس الأسبوعي. تتوقف للحظة امام اشارة المرور في زحمة سير خانقة. لم تعد الطريق كما كانت اثناء طفولة نيفين، حين كانت ترافق عائلتها في الرحلة الاسبوعية الى مدينة تغيرت معالمها كثيراً خلال السنوات الماضية. تلتفت الى مقعد سيارتها الخلفي، تمتد يدها الى حقيبة صغيرة، تسحب كاميرتها الفوتوغرافية، تمارس هوايتها بالتقاط الصور. تسجل لحظة مرور «مترو القدس» في رحلته التجريبية لتوثق أحد التغييرات التي طرأت على مدينتها بسبب ممارسات الاحتلال. فالطريق التي كانت بخطين إقرأ المزيد

ناشطون يوقفون بيع منتاجات إسرائيلية في كبرى محال لندن

شبكة الإعلام العربي – لندن: أقنع محتجون محلات بيع مستحضرات وأدوات تجميل معروفة وسط العاصمة البريطانية لندن, يوم السبت، في التخلي عن اقتناء وبيع مستحضرات التجميل التي تنتجها شركة اهافا الإسرائيلية والتعهد بعدم بيعها وتسويقها.

وتأتي الخطوة تتويجاً لجهود عشرات من الناشطين والمتضامنيين مع القضية الفلسطينية، حيث يسعون إلى توسيع نطاق حملات المقاطعة التي تستهدف المنتجات الإسرائيلية في أوروبا.

وأستخدم الناشطون طريقة وصفت بـ«الفعالة»، للترويج إلى حملتهم، حيث أحتشد عشرات المتضامنين والناشطين في حملات مقاطعة إسرائيل في «كوفنت جاردن» وسط العاصمة لندن، وأعلنوا هذا الانجاز الذي جاء بعد سلسلة من الاعتصامات التي استمرت نحو عام كامل، بواقع مرة كل أسبوعين.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، تأكيد المتضامنين على مواصلة إقرأ المزيد

قطر وفيوليا والانتفاع من الاحتلال

عن جريدة الأخبار

في حين سجّلتْ حملة المقاطعة العالميّة ضدّ شركة فيوليا إنفايرونمنت Veolia Environment الفرنسيّة العملاقة بعضَ النجاحات على طريق إنهاء نشاطاتها في الأراضي الفلسطينيّة المحتلّة، أعلنتْ هذه الشركة في الشهر الماضي أنها وقّعتْ اتفاقيّة “شراكة طويلة الأمد” مع شركة “ديار” المملوكة من طرف حكومة قطر، تسمح لـ “ديار” بشراء حصّة خمسة في المائة منها.

الجدير ذكره أنه، منذ عام 2002، تقوم شركة فيوليا، من ضمن مجموعة شركات consortium، ببناء شبكة سككٍ حديديّةٍ تربط القدسَ الغربيّة بالمستوطنات اليهوديّة غير الشرعيّة (بموجب القانون الدوليّ نفسه) في القدس الشرقيّة. والواضح أنّ شبكة السكك هذه ستُسهم في توطيد احتلال القدس الشرقيّة، وترسيخِ نظام الفصل العنصريّ الذي يمارسه الكيانُ الصهيونيّ[1].

ومن خلال شركة Veolia Environmental Services Israel، تملك شركة فيوليا وتدير مشروعَ توفلان لطمر النفايات وللردم الترابيّ في غور الأردن منذ 1999. والحال أنّ مشروع توفلان ليس فقط موضعَ إدانةٍ بسبب تشييده على أرض فلسطينيّة مغتصبة “طًهّرتْ” من سكانها الفلسطينيين الأصليين، وإنما تدلّ أيضاً المعلوماتُ الشحيحةُ التي سُرِّبتْ على تلوّث الهواء والتربة بسبب المكبّ[2]، وعلى رمي النفايات الصلبة والخطرة التابعة لسلطات الاحتلال في ذلك المكبّ[3].

يضاف إلى ذلك أنّ شركة كونكس Connex، المملوكة من شركة فيوليا، تشغّل الباصات في الضفة الغربيّة إلى المستوطنات، بما فيها بيت حورون وجيفات زييف، على الطريق 443، المعروفة بـ “طريق الأبارتهايد”[4]، الأمرُ الذي يقدّم أسباباً إضافية لنموّ هذه المستوطنات.

شركة فيوليا هدفٌ للمقاطعة وسحب الاستثمارات

تنفيذاً لنداء أطلقته مؤسّساتُ المجتمع المدنيّ الفلسطينيّ في 9/7/2005 بوجوب مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها حتى تنصاع للقانون الدوليّ[5]، قامت حملاتُ التضامن الدوليّة، المؤيّدةُ لحقوق الفلسطينيين والمناهضةُ للعنصريّة الصهيونيّة، بحملاتٍ محليّةٍ في عدد من الدول ضدّ شركة فيوليا.

في آب 2006 أجبرتْ قوى الاتحاد العمّاليّ الإيرلنديّ إقرأ المزيد