بعد كشف دنيا الوطن لتفاصيل اللقاء: فتح تصف لقاء رؤساء بعض بلديات الضفة لنظرائهم الاسرائيليين بالخروج عن الصف الوطني

رام الله – دنيا الوطن، 2013-03-17

أعربت حركة فتح في بيان، اليوم الأحد، عن رفضها قيام ثلاثة رؤساء بلديات بالضفة، من الحركة أو المحسوبين عليها، بالمشاركة بلقاء مع عدد من نظرائهم الإسرائيليين، في مدينة ميلانو الايطالية، معتبرة ذلك يأتي في سياق سياسية تطبيعية مرفوضة.

9998371136

وقالت اقاليم حركة فتح بالضفة الغربية في بيان وصل عبر الايميل لدنيا الوطن :” في ظل الحصار الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني وقيادته السياسية، للقبول بالحلول المجتزءة، وفي ظل ما تتعرض له أرضنا الفلسطينية من هجمة شرسة من حكومة الاحتلال اليمينية، تطل علينا ثلة خارجة عن الصف الوطني بلقاء سياسي في ايطاليا، مع رؤساء بلديات إسرائيلية، ضم بعض رؤساء البلديات الفلسطينية، في محاولة منهم لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء عندما حاولت إسرائيل إيجاد بديل عن م.ت.ف في العام (1976″.

وجاء في البيان”ان حركة فتح التي قادت شعبنا الفلسطيني في كافة مراحل النضال والكفاح وأسقطت كل مشاريع التآمر قادرة اليوم على إسقاط كافة المشاريع المشبوهة”.488106_228928413912204_1469785546_n

ووقع البيان أمناء سر أقاليم: القدس وبيت لحم والخليل ورام الله ونابلس وجنين وطوباس وسلفيت وطولكرم وقلقيلية.

وكانت قد ذكرت مصادر مطلعة لدنيا الوطن أن اجتماعا فلسطينيا-إسرائيليا عقد في روما بتاريخ 6-3-2013،ضم ثلاث رؤساء بلديات من الضفة ورئيسي بلديتي سيديروت وريشون لتسيون ،في سابقة تحدث لاول مرة بعد قرار السلطة الفلسطينية وقف جميع اللقاءات مع الجانب الإسرائيلي إلى حين استجابة إسرائيل لمطالب السلطة.

وقالت المصادر أن الدعوة وجهت لاثنا عشر رئيس بلدية ،فيما لم يحضر سوى 3 رؤساء بلديات .

وعلمت دنيا الوطن أن رؤساء البلديات الذين حضروا الاجتماع تم التنسيق لهم من قبل الجانب الإسرائيلي وخرجوا من مطار بن غوريون.

من جهته قال د.شاهر اشتيه رئيس بلدية سلفيت والذي حضر الاجتماع المذكور في روما لدنيا الوطن أن الاجتماع لم يناقش أي قضايا سياسية وكانت مقتصرا على الجوانب الإنسانية.

ونفى اشتية أن يكون الاجتماع قد تطرق لمناقشة أوضاع الإدارة المدنية برئاسة رؤساء البلديات ،مجددا تأكيده على أن الاجتماع تطرق لأمور إنسانية فقط.

وأوضح اشتية لدنيا الوطن أنه عرض من خلال مجموعة من أوراق العمل التي تقدم بها مقارنة بين حياة المواطن الفلسطيني والمستوطن الإسرائيلي .

وبين اشتية أن اتحاد رؤساء البلديات شارك بشكل رسمي في المؤتمر ،لافتا إلى أن رؤساء البلديات شاركوا في المؤتمر وللمرة الاولى تحت تمثيل “دولة فلسطين” ،وليس الأراضي الفلسطينية أو السلطة الفلسطينية.

ولاستيضاح الامر اكثر , وبعد ورود اسم د.اسامة الفرا محافظ محافظ خانيونس ورئيس بلديتها “عام 2003” انه كان من اوائل من حضروا الاجتماعات تلك التي تتم بشكل دوري “بحسب يديعوت” اوضح الفرا لدنيا الووطن ان يديعوت احرونوت نشرت ف ي عام 2002 تقريرا لمشاركته في المؤتمر مع رؤساء بلديات اسرائيلية لكنه بالفعل لم يحضر وكان في خانيونس في حينها .

وذكر الفرا الذي اوضح بشكل مفصل تفاصيل تلك الاجتماعات ان هناك قرارا من رئاسة اتحد البلديات الفلسطينية بعدم المشاركة والتوامة مع بلديات اوروبية في حضور بلديات اسرائيلية بعد  قرار وقف المفاوضات , في حين اكد د.شاهر اشتية رئيس بلدية سلفيت ان رئيس اتحاد البلديات الفلسطينية شارك في المؤتمر .

واكدت مصادر مطلعة ان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد المدني ” ابو يافع” لاعلاقة له من قريب او من بعيد في اجتماع رؤساء البلديات بروما وان اطراف حاوت الزج باسمه في هذا الموضوع بدون وجه حق .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s