Armin: في بيتنا صديق آخر لإسرائيل (لبنان)

الأخبار – 21-2-2013 – لبنان

p32_20130221_pic2

أصدرت «حملة مقاطعة داعمي «إسرائيل» (لبنان)» بياناً، طالبت فيه الشعب اللبناني بمقاطعة حفلة الـ«دي دجاي» الهولندي آرمين فان بيورن (الصورة) المزمع عقده في التاسع من آذار (مارس) المقبل في «فوروم دو بيروت»، إلا إذا «أعلن امتناعه عن إحياء عروض إضافية في دولة الاحتلال والعنصرية».

وكانت الحملة قد وجّهت خطاباً إلى فان بيورين في 11/12/2011 بعد مشاركته الإسرائيليين في احتفالهم بذكرى «استقلالهم» في 27 أيّار (مايو) 2012. وفيما أكدت الحملة أن بيانها يأتي استنكاراً لأن تكون بيروت «مسرحاً للتغطية الفنية على الجرائم الإسرائيلية»، طالبت الشركة الراعية للحفل (ميكس. أف. أم) المفترض أن يقام في مركز «فوروم دو بيروت» بالتوقّف عن استقدام الفنانين المؤيدين للعدو، طالبةً منها «إلغاء الحفل وردّ ثمن البطاقات إلى أصحابها». وتوجّه البيان إلى الجمهور، سائلاً إياه عن السبب الذي دفعه إلى شراء البطاقات اليوم، رغم علمه المسبق بأنّ فان بيورين أحيا حفلاً في «إسرائيل»، مذكّراً بأنّه كان احتفالاً بالتطهير الإسرائيلي العرقي لفلسطين عام 1948 وتهجير مئات القرى. وطالبت الحملة الشباب اللبناني بضرورة اتخاذ موقف واضح من «كل ما يمر من دولة الكيان الغاصب».

ولفت البيان إلى أنّ مفهوم المقاومة لا ينحصر بحمل السلاح، بل «يتعداه إلى الكلمة والموقف، ولا سيّما في ظل الانتهاك الإسرائيلي المستمر لسيادة لبنان جوّاً وبرّاً وعن طريق عملائه»، مشيراً إلى انتشار القنابل العنقودية منذ حرب تموز عام 2006، ورفض كيان الاحتلال عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم.

وختمت الحملة بيانها كما بدأته بالموسيقى، إذ قالت إنّ جمالها لا يفترض أن «يغطي قبح الإرهاب وفظاعة الجريمة» مجددةً مطالبتها المواطنين بمقاطعة الحفلة وبالتصدي لأي تعامل مقبل مع الكيان الغاصب.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s