فلسطين: محافظة سلفيت تنظم المؤتمر الوطني الاول لمقاطعة المنتجات الاسرائيلية

شبكة فلسطين الاخبارية – 11-2-2013 – فلسطين

salfetboycut_340_230

نظمت القوى الوطنية في محافظة سلفيت اليوم الاربعاء المؤتمر الوطني الاول لمقاطعة المنتجات الاسرائيلية تحت شعار ” يحتلون الارض ويقتلعون الانسان فلنقاطع منتجاتهم” لمواجهة الحملة الشرسة التي يشنها لاحتلال الاسرائيلي بحق شعبنا ومقدراته .

شارك في المؤتمر محمود العالول عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض التعبئة والتنظيم وتيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومحافظ سلفيت عصام ابو بكر وعمر شحادة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية وخالد منصور عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني ومنسق الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية .

وأكد المتحدثون في المؤتمر الذي حضره مدراء المؤسسات الرسمية المدنية والامنية وامناء الفصائل والقوى الوطنية ورؤساء وممثلي الهيئات المحلية والفعاليات الشعبية وحشد غفير من محافظة سلفيت ، على ان مقاطعة البضائع الاسرائيلية يأتي في سياق رفض الاحتلال ورفض التطبيع والتعايش معه ، وان مقاطعة البضائع الاسرائيلية هي شكل من اشكال النضال والمقاومة الشعبية السلمية ضد الاحتلال الاسرائيلي وممارساته واجراءاته الهادفة للسيطرة على الارض وتدمير الاقتصاد الفلسطيني والقضاء على المشروع الوطني الفلسطيني باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة .

واوضح المتحدثون ان حملة المقاطعة هي خطوة لمد يد العون للاقتصاد الفلسطيني وللقطاعات المنتجة الفلسطينية في الصناعة والزراعة وغيرها ليساهم هذا القطاع في حل مشكلات البطالة والفقر ويشارك في عملية التنمية الحقيقية في فلسطين . مشيرين الى ان السوق الفلسطيني يمثل السوق الثاني للبضائع الاسرائيلية وعلينا ان نتوقف عن جعلنا سوق استهلاكي للبضائع الاسرائيلية مما يتطلب منا جميعا ضرورة التعبئة الشعبية وخلق ثقافة ونمط حياة في التعامل مع هذه المنتجات ومقاطعتها باعتبار ان المقاطعة هي جزء لا يتجزأ من المقاومة الشعبية ، للضغط على الاقتصاد الاسرائيلي واجبار الاحتلال على الرحيل عن ارضنا ، مستشهدين بتجربة غاندي في الهند وتجربة جنوب افريقيا.

مؤكدين ان العلاقة مع دولة الاحتلال الاسرائيلي هي علاقة تكافؤ وتبادلية وخاصة بعد الاعتراف الاممي بدولة فلسطين كعضو مراقب وان دولة فلسطين عليها ان تتصرف و تتعامل بتبادلية مع دول الجوار وهو رمز من رموز السيادة .

وتطرق المتحدثون الى اهداف الحملة واهمها ربطها بالمقاومة الشعبية الشاملة التي يجب ان تكون جزء من الحراك الشعبي الهادف الى جعل الاحتلال الاسرائيلي اكثر كلفة نتيجة ممارساته وغطرسته وسيطرته على مقدرات الشعب الفلسطيني لهذا لا بد من مقاومة الاحتلال .

ودعى المتحدثون وكلاء البضائع الفلسطينية بايصالها لكل المناطق الفلسطينية لتمكين المواطن الفلسطيني اينما تواجد من ايجاد البديل للمنتجات الاسرائيلية والاستغناء عنها .

وقد استقبل محافظ سلفيت عصام ابو بكر على هامش المؤتمر الضيوف مرحبا بهم ومؤكدا على ان محافظة سلفيت التي تعاني الاستيطان والتهويد والاستهداف تبذل جهودا جبارة من قبل ابنائها ومؤسساتها وفعالياتها ولجانها بارادتهم وعزيمتهم التي لا تلين لتبقى هذه المحافظة صامدة امام جبروت الاحتلال واجراءاته وعصابات المستوطنين التي تنهش اراضي المحافظة وتسلب خيراتها وتدمر اراضيها الزراعية بشتى الوسائل .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s