الوثيقة الأساسية للحركة الشعبية الأردنية لمقاطعة الكيان الصهيوني

Untitled

من نحن؟

نحن مجموعة من المواطنات والمواطنين الأردنيين نؤمن بأن القضية الفلسطينية هي قضية عربيّة. ومن هذا المنطلق، فإن المشروع الصهيوني يتناقض مع مصالح الأمة العربية، وليس نقيضاً للقضية الفلسطينية فقط.

إن صراعنا مع الكيان الصهيوني صراع وجود، ولا يتوقّف لدى نزاع على حدود أو حقوق منقوصة. وإن فلسطين التاريخية أرض عربية لا يحق لأيّة مجموعة فصلها عن باقي مكوّناتها، وبالتالي نزعها من محيطها العربي الذي قسمته المصالح الاستعمارية باحتلال فلسطين.

بناءً على ما تقدّم، نعمل على مقاومة الكيان الصهيوني مقاومةً شعبية سلمية، وذلك عن طريق مقاطعته سياسيًّا واقتصاديًّا واجتماعيًّا وثقافيًّا، ومقاومة التطبيع معه. مع إيماننا بشرعيّة المقاومة المسلحة كإحدى وسائل مقاومة الاحتلال.

مقاومة التطبيع مع الكيان موقفٌ جذريّ نسعى لتفعيله وتحقيقه عبر تبّني استراتيجيّة المقاومة السلميّة وتحديداً المقاطعة كأداةٍ من أدوات المقاومة السلمية.

كانت مقاطعة الكيان الصهيوني ومقاومة التطبيع معه عمليّة فطريّة، وكانت المقاطعة العربية للكيان شاملة وجامعة وحازمة. ونحن في الأردن نعمل على إحيائها وتفعيلها، آملين أن تمتد لتشمل الوطن العربي وشعوب المنطقة؛ وذلك لأن مقاومة الكيان الصهيوني ليست واجباً فحسب، بل مصلحة جمعيّة لكل شعوب المنطقة لتحقيق سيادتها.

إننا نؤمن بأن مناهضة التطبيع ومقاطعة الكيان الصهيوني ليست حكراً على مجموعة بعينها، إذ تحتاج إلى تضافر جهود الأفراد والمؤسسات جميعهم، لذلك، فإن جميع الجهود في هذا الإطار مكمّلة لبعضها ومرحب بها

المنطلقات والثوابت

•  تحرير كامل التراب الفلسطينيّ (فلسطين التاريخية)*.

•  تتحقّق مصالح الأمة العربية في ظل مشروع قومي عربي جامع للشعوب العربية. وبأن المشروع الصهيوني في المنطقة، ووجود الكيان، يناقض هذا المشروع العروبيّ. كل معاهدات السلام والإتفاقيات التطبيعية التي وقّعت سرّاً أو علانيّة باطلة. سواءً من جهات تمثّل الفلسطينيين، أو من دول عربيّة.

•  أيّ قرار أو قانون دولي يمس أيّاً من الثوابت السابقة غير معترف به من قبلنا. خاصة أن الامم المتحدة وأدواتها انحازت، وما تزال تنحاز إلى مصالح الدول الكبرى، لكن الحركة تقف مع الاستناد إلى القانون الدولي كأداة ضغط لتحقيق مكاسب أو دعم مواقفنا.

الأهداف العامة

• تعزيز الرفض الشعبي لكافة أشكال التطبيع، وتعزيز تبني نهج المقاطعة شعبيّاً ومؤسساتيّاً في الأردن.

• تعرية الكيان الصهيونيّ وفضحه أمام الجهات والأشخاص التي تتعامل معه ككيان شرعي.

•  الترويج لكل فرد أو مؤسسة أو مجموعة تتبنى نهج المقاطعة.

•  رصد وفضح وتعرية ومقاطعة أيّ مؤسسة محلية أو غير محلية أو فرد يقوم بالتعامل مع، أو الترويج للكيان الصهيوني على الساحة الأردنية.

* جميع المنتجات الصهيونية أو أي نشاط يتم تمويله أو تنظيمه من قبل مؤسسة صهيونية يستوجب المقاطعة بوجود حملات أو عدمها ولا يخضع للمعايير التالي ذكرها، إنما تستخدم هذه المعايير للمفاضلة في حالات دعم أو خدمة المنتج أو النشاط للكيان الصهيوني (بتنظيم أو إدارة أوتمويل مؤسسات أجنبية وعالمية).

أهداف ومعايير المقاطعة المتخصصة

 أولاً: على الصعيد الثقافي

 الأهداف

• الحد من استغلال الكيان  للثقافة والفنون للترويج لنفسه ككيان ديمقراطي محب للسلام.

• عزل الكيان الصهيوني عالميّاً، وفرزه على أنه كيان غير طبيعي في المنطقة.

•  رفض ومقاومة أيّة محاولة للتعامل مع الأردن كمعبر أو حاضنة للتطبيع مع الكيان الصهيوني على المستوى العربي.

المعايير

• أيّ نشاط أو فعاليّة أو مبادرة ثقافية يشارك فيها صهاينة تقام في الأردن، أو يشارك فيه أردنيّون خارج الأردن.

• أيّ نشاط أو فعاليّة أو مبادرة تهدف إلى الترويج للتطبيع أو تعزيزه بمشاركة أردنيين كأفراد أو مؤسسات.

• إعطاء الأولويّة  لما يضفي الشرعية الأكبر للكيان.

• إعطاء الأولويّة للحملات التي تعمل عليها مجموعات المقاطعة ومناهضة التطبيع محليّاً وعربيّاً وعالميّاً.

• إعطاء الأولويّة للنشاطات التطبيعية ذات التغطية الإعلاميّة الأوسع.

• إعطاء الأولويّة للبرامج ذات الطابع الجماعي قبل المبادرات الفردية.

إعطاء الأولويّة للبرامج الممنهجة قبل الفعاليات المنفردة.

ثانياً: على الصعيد الاقتصادي

الأهداف

• إضعاف الكيان الصهيوني اقتصاديّاً.

• الضغط على الحكومة شعبيّاً لمقاطعة الكيان وإلغاء جميع الاتفاقيات الاقتصادية مع الكيان الصهيوني.

•  تفريغ السوق الأردنيّة من المنتجات الصهيونيّة، وتعزيز ثقافة المقاطعة الاقتصاديّة للمستهلك الأردني.

المعايير

• إعطاء الأولويّة للمنتجات الداعمة للكيان الصهيوني التي تتوفر لها البدائل في السوق الأردني.

• إعطاء الأولويّة للمنتجات الداعمة للكيان الصهيوني ذات العائد الاقتصادي الأكبر.

• إعطاء الأولويّة للمنتجات الداعمة للكيان الصهيوني التي تساهم في إدارة الاحتلال.

إعطاء الأولويّة للحملات التي تعمل عليها مجموعات المقاطعة ومناهضة التطبيع محليّاً وعربيّاً وعالميّاً.

ثالثاً: على الصعيد السياسي

الأهداف

• التعبئة الشعبية للعمل ضد التزام النظام الأردني بتنفيذ أيّ من بنود اتفاقية وادي عربة، تمهيداً لإبطالها رسميّاً.

• التحشيد الشعبي ضد أيّ سلوك رسمي من النظام أو/ والشخصيات السياسيّة والعامة لا يتعامل مع الكيان الصهيوني كعدو يهددنا.

المعايير

• أي نشاط سياسيّ يجمع مواطنين أو مسؤولين أردنيين بلقاءات ثنائيّة مع ممثلين عن الكيان الصهيوني، أو يدعو لعلاقات تطبيعيّة، أو يروّج للكيان الصهيوني أو للسلام معه.

الفعاليات الدولية التي تقام في الأردن، والتي يتم فيها تمثيل للكيان الصهيوني.

رابعاً: على الصعيد الأكاديمي

الأهداف

• العمل على استقطاب الأكاديميين وأساتذة الجامعات والمدارس والباحثين، وتفعيلهم في مقاومة التطبيع.

• قطع الطريق على أيّة محاولة لاختراق الجسم الأكاديمي، سواءً بالمحاضرات، أو اللقاءات الثنائيّة بين أردنيين وممثلين عن الكيان الصهيوني، والمشاركة في مؤتمرات أو مبادرات أو برامج يتم تمويلها وتنظيمها من الكيان الصهيوني.

المعايير

• إعطاء الأولويّة للبرامج ذات الطابع الجماعي قبل المبادرات الفردية.

• إعطاء الأولويّة للبرامج الممنهجة قبل الفعاليات المنفردة.

• إعطاء الأولويّة للنشاطات التطبيعيّة ذات التغطية الإعلاميّة الأكبر.

إعطاء الأولويّة للحملات التي تعمل عليها مجموعات المقاطعة ومناهضة التطبيع محليّاً وعربيّاً وعالميّاً.

توصيف الحالة

عربيًّا

أعلنت جامعة الدول العربية رسميا تخليها عن موقفها الفاعل في مقاطعة الكيان الصهيوني، خاصة بعد توقيع اتفاقية أوسلو. ومن هنا، تنبع أهمية العمل على مناهضة التطبيع ونشر ثقافة المقاطعة بعد ترّدي الموقف الرسمي لبعض الأنظمة العربية اتجاه التعامل مع الكيان الصهيوني حيث لم يقف الأمر عند توقيع “معاهدات استسلام” بل  إن بعض الأنظمة العربية –حتى تلك التي لم توقع معاهدات- تقيم علاقات مع الكيان الصهيوني تتضمن اتفاقيات تبادل تجاري وغيرها.

أردنيًّا

بعد توقيع اتفاقية وادي عربة من قبل السلطة في الاردن، ومن دون موافقة شعبية على ذلك، اصبح التطبيع مع العدو الصهيوني واقعاً، ومع مرور الزمن تغلغلت النشاطات التطبيعية لتشمل معظم مناحي الحياة الاردنية، إذ شكلت هذه الإتفاقية غطاءً سياسيا لتمرير العديد من النشاطات التطبيعية على الارض الاردنية، فأصبح الاردن جسرا وحاضنة للتطبيع، يتم استضافة النشاطات التطبيعية فيه و/أو يتم تمريرها من خلاله الى باقي الدول العربية.

على الصعيد الإقتصادي، تم فتح السوق الأردنية للبضائع الصهيونيّة التي يتم إعفاء عدد كبير منها من الجمارك والضرائب والرسوم كافّة، ودخلت هذه البضائع إلى الأسواق الأردنية لتقصي وتنافس منتجاتنا وصناعتنا وزراعتنا المحلية المثقلة بالضرائب. عدا عن السرقة الممنهجة لمياهنا، وفتح أراضينا لصناعاتهم في المناطق الصناعية المؤهّلة.

أما على صعيد التعليم، فقد تم اختزال القضية الفلسطينية في مفاوضات سلام وحل نهائي. وتم إعادة تعريف العدو وإزالة جميع أشكال العداء معه من المناهج المدرسيّة والجامعيّة.

أما ثقافيّاً، فقد نشطت المؤسسات والمبادرات التي تسعى لدمج شبابنا ومبدعينا في مشاريع ولقاءات تطبيعيّة تحت مسميّات مجتمعيّة وثقافيّة وبيئيّة ورياضيّة. إذ تم رصد أكثر من عشرين مؤسسة فاعلة لاستقطاب الشباب والمبدعين ونشر ثقافة تطبيع العلاقات مع الأعداء تحت مسمى “ثقافة السلام”.

تعريفات

فلسطين التاريخية

 و نعني بها كامل الاراضي ابان الانتداب البريطاني و الفرنسي للمنطقة , اذ اصدرت حينها الحكومة البريطانية قرار يقضي بوهبها ليهود العالم من اجل اقامة وطن قومي لهم عليها و سمي هذا لقرار الجائر ب” وعد بلفور ” في تاريخ 02/11/1917 .

الصهيوني

 هو كل من يحمل الجنسية ” الاسرائيلية “و لا يعمل على زوال ما يسمى “اسرائيل” ولا يعترف بأن فلسطين التاريخية هي دولة محتلة، بالاضافة الى كل من يعمل لخدمة المشروع الصهيوني المعادي للامة العربية عن علم و دراية. نستثني من هذا التعريف الفلسطينين القاطنين في الاراضي المحتلة, الذين ارغموا على حمل هذه الجنسية.

تعريفنا للتطبيع

• التطبيع هو الاعتراف بشرعية الكيان الصهيوني، والتعاطي مع مشروعه المهيمن في المنطقة العربيّة كأمر “طبيعي”. وهو ما يتمثّل في المواقف السياسية والممارسات، تبدأ من الاعتراف بشرعية و/أو القبول بقيام الدولة الصهيونية على أي مساحة من الأراضي العربية المحتلة منذ الاستعمار البريطاني والفرنسي. وتمتدّ لتشمل إقامة علاقات اقتصاديّة وسياسيّة وثقافيّة مع هذا الكيان أو مؤسساته أو أفراده. والترويج له بأي شكل، والدعوة إلى التعايش معه والقبول به كأمر واقع. وأيّة ممارسات أخرى تشرعن الكيان الصهيوني ومؤسساته، وتقبل وجوده في نسيج المنطقة العربية.

• لا نعتبر المشاركة في المؤتمرات والهيئات والمنظمات الدولية والمؤتمرات ذات الصبغة العالمية تطبيعاً، ما لم يقم المشترك بالتعاطي والمشاركة مع طرف صهيوني ضمن اللقاء أو الهيئة أو المنظمة الدولية؛ وذلك، لأننا نهدف إلى عزل الكيان وليس عزل أنفسنا.

لا نعتبر إقامة علاقات ثقافيّة مع الفلسطينيين الذين رفضوا مغادرة أراضيهم بعد نكبة العام 1948 من الذين يحملون الجنسية الصهيونيّة مرغمين تطبيعاً، طالما أنهم يشاركوننا العداء للكيان، ويعملون على إزالته وتحرير كامل التراب الفلسطيني، لكننا نرفض التواصل معهم عن طريق السبل الصهيونية وسفارات الكيان في العالم.

مبادئ عمل الحركة

تتبنى الحركة مجموعة من المبادئ العامة في ادارة عملها والتي تنظم الاداء التنفيذي و العملي للحركة.

• العمل في الحركة متاح ومفتوح لعموم الناشطين والناشطات الراغبين والراغبات في الانخراط في العمل العام لمناهضة التطبيع ودعم مقاطعة الكيان الصهيوني ضمن شرط مبدئي وبسيط وهو تبني ثوابت ومبادئ ومعايير عمل الحركة والالتزام بها بمسؤولية واقتناع.

• تتبنى الحركة مبدأ الانتساب العملي والفاعل (المنتج)، اي، ستركز الحركة على تحقيق مبدأ العضوية المنتجة (عضوية نوعية) وتحرص على ان لا تقع في مازق العضوية الشكلية غير المنتجة (عضوية الكمية).

• تلتزم الحركة التزاما ثابتا بمبدأ التمويل الذاتي والوطني لجميع الانشطة و الفعاليات و ترفض التمويل الاجنبي بكافة اشكاله وصوره.

• جميع القائمين والقائمات و المنتسبين والمنتسبات يعملون ضمن الحركة بشكل تطوعي بحت ومن دون اي مقابل او مكافآت عينية او مادية، هدفهم ومسعاهم فقط العمل على دعم مقاطعة الكيان الصهيوني بكل الاشكال.

• الحركة هي حالة عمل منظمة وطويلة الامد تعمل ضد التطبيع وتعزز مقاطعة الكيان وهي حركة مستقلة تماما ليست مرتبطة او منبثقة او تابعة لاية جهة حزبية او مؤسسة داخل او خارج الاردن.

• الحركة بمضمون عملها تستهدف الكيان الصهيوني صاحب المشروع الصهيوني في منطقتنا ولا تستهدف باي حال الديانة اليهودية أو من يدينون بها.

الحركة الشعبيّة الأردنيّة لمقاطعة الكيان الصهيوني

قاوم- قاطع

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s