سفير بريطانيا في تل أبيب يقلل من تأثير حملات مقاطعة إسرائيل في بلاده

المصري اليوم – 1-3-2012 – أحمد بلال

قلل السفير البريطاني في إسرائيل، ماتيو جولد، من حملات المقاطعة التي يقوم بها نشطاء بريطانيون ضد إسرائيل، ونقلت صحيفة «إسرائيل هايوم» عن جولد قوله: «الأشخاص الذين يطالبون بمقاطعة إسرائيل يقومون بعمل ضجيج كبير، ولكن تأثيره صغير جداً، الحكومة البريطانية تعارض فرض أي مقاطعة على إسرائيل، وإذا كان هناك من يشعر بالقلق من هذا الأمر فعليه ببساطة أن ينظر للأرقام».

وأضاف السفير البريطاني في إسرائيل، في تصريحات نشرتها صحيفة «إسرائيل هايوم»، الخميس، أن «معدل التجارة بين إسرائيل وبريطانيا في 2011 شهد قفزة كبيرة»، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 3.75 مليار جنيه استرليني، منهم 1.7 مليار صادرات بريطانية لإسرائيل، فيما تبلغ قيمة الصادرات الإسرائيلية لبريطانيا 2.8 مليار.

ولفت ماتيو جولد أن «معدل التجارة زاد بنسبة كبيرة تصل إلى 34% في العام الماضي، وهذا معطى رائع، وإجابة كافية على مسألة المقاطعة الاقتصادية».

وتنشط في بريطانيا العديد من حملات المقاطعة ضد إسرائيل، على رأسها حملة المقاطعة الأكاديمية، التي اتخذتها نقابة المحاضرين الجامعيين البريطانيين، والتي قررت مقاطعة المؤسسة الأكاديمية الإسرائيلية، على اعتبار أنها متعاونة مع الاحتلال الإسرائيلي، كما تنشط عدة حملات أخرى في مجال مقاطعة البضائع الإسرائيلية، أو على أقل تقدير مقاطعة البضائع الإسرائيلية المنتجة في المستوطنات.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s