الحكومة الفلسطينية تقدم مشروبات إسرائيلية لزوارها

السبيل – 28-2-2012 – رام الله

وجّهت هيئة فلسطينية نداءً لحكومة رام الله تطالبها من خلاله بالاعتذار عن قيام إحدى وزاراتها بتقديم مشروبات إسرائيلية لزوارها، في ظل حملات مقاطعة منتجات وصناعات الاحتلال.

وقال منسق “الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الإسرائيلية”، خالد منصور، في بيان صحفي أمس الثلاثاء، “لقد صُدمنا بالصور التي نشرتها المواقع الإخبارية الالكترونية، وخصوصاً موقع وزارة الصحة الفلسطينية، ويظهر فيها الوزير وعدد من أركان وزارته مجتمعين وأمامهم زجاجات عصير إسرائيلي يعدّ من أهم السلع الرئيسة الواجب مقاطعتها وتنظيف الأسواق الفلسطينية منها”.

واعتبر منصور أن ظهور وزير فلسطيني وعلى طاولته مشروبات إسرائيلية يمثّل “تحد صارخ لكل الجهود الوطنية التي بذلت لترسيخ نهج المقاطعة وجعلها جزء من الثقافة والوعي الوطنيين، ويرسل رسالة إحباط إلى جماهير الشعب الفلسطيني في الوقت الذي تجري المحاولات وتبذل الجهود لتعزيز نهج المقاومة الشعبية”.

وأضاف أن “هذه الواقعة تأتي في الوقت الذي تتصاعد فيه المطالبات لرئيس السلطة محمود عباس بتنفيذ ما صرّح به مسبقاً بشأن إعادة النظر ببنود “اتفاقية باريس” بشكل يوفر الحماية للمنتج الوطني الفلسطيني، ويعزّز نهج مقاطعة البضائع الإسرائيلية، والانتقال من مقاطعة مقتصرة على منتجات المستوطنات إلى مقاطعة تشمل كل البضائع الإسرائيلية، في محاولة لإحداث تغيير في دور ووظيفة السلطة الفلسطينية لتصبح “أداة مقاومة حقيقية للاحتلال”، حسب البيان.

الحكومة مطالبة بالإعتذار 

وأفاد موقع القدس انه قد طالبت الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية الحكومة الفلسطينية بالاعتذار للشعب عن قيام احدى وزاراتها بتقديم مشروبات اسرائيلية لزوارها، وقال منسق الحملة خالد منصور في بيان صحافي: “انه في الوقت الذي تطالب الجماهير الفلسطينية الرئيس ابو مازن بتنفيذ ما قد صرح به من اعادة النظر ببنود اتفاقية باريس، بما يوفر الحماية للمنتج الوطني الفلسطيني ويعزز نهج مقاطعة البضائع الاسرائيلية، والانتقال من مقاطعة مقتصرة على منتجات المستوطنات الى مقاطعة تشمل كل البضائع الاسرائيلية التي لها بديل، وذلك على طريق احداث تغيير في دور ووظيفة السلطة الوطنية لتصبح اداة مقاومة حقيقية للاحتلال.

“في هذا الوقت الحساس تصدمنا الصور التي نشرتها المواقع الاخبارية الالكترونية، وخصوصا موقع وزارة الصحة الفلسطينية، التي تظهر الوزير وعدد من اركان وزارته يعقدون اجتماعا مع عميد كلية الطب في جامعة القدس الدكتور هاني عابدين يوم 22/2/2012 ، وعلى طاولة الاجتماعات زجاجات العصير الاسرائيلي (تبوزينا) الذي تعتبره كل الحملات الشعبية للمقاطعة واحدا من السلع الرئيسية التي من الواجب مقاطعتها وتنظيف الاسواق الفلسطينية منها”

واضاف منصور: “ان ظهور الوزير وعلى طاولته مشروبات اسرائيلية هو تحد صارخ لكل الجهود الوطنية التي بذلت لترسيخ نهج المقاطعة وجعلها جزء من الثقافة والوعي الوطنيين، ويرسل رسالة احباط الى جماهير شعبنا في الوقت الذي تجري المحاولات وتبذل الجهود لتعزيز نهج المقاومة الشعبية.

وقال: “اننا كحملة شعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية ندعو الرئيس ابو مازن للانتباه اكثر لسياسات وممارسات هذه الحكومة، كما نطالب دولة رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض بتقديم اعتذار للشعب على الصورة والاداء التي ظهر بها واحد من اركان وزارته، اضافة الى نقاش هذا الموضوع في اجتماع خاص للوزارة ورؤية خطورة ما يعكسه على مصداقية هذه الحكومة عند الجماهير”.

واكد “ان الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية تعتبر نفسها جزء من هيئة رقابة شعبية يجب ان تتشكل لتراقب اداء الحكومة في ظل غياب الهيئات التشريعية الشرعية، ولذلك فهي تتوجه الى الحكومة الفلسطينية لتقديم اعتذار عن هذا التصرف المرفوض كليا من جماهير الشعب ويتنافى مع ثقافة المقاطعة التي تسعى الحملة الشعبية لترسيخها وطنيا”.

القدس – 28-2-2012 – احمد سليم

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s