النائب الدكتور مصطفى البرغوثي يدعو إلى استنهاض حملة مقاطعة إسرائيل

تاريخ النشر : 2011-11-27 – بروكسل – دنيا الوطن

التقى النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية خلال زيارة قصيرة لبروكسل مع كبار المسؤولين في الاتحاد الاوروبي بما في ذلك اعضاء المجلس السياسي الامني ومبعوثة الاتحاد الاوروبي للرباعية الدولية هيلغا سميث ومسؤول الشرق الاوسط في الاتحاد الاوروبي كريستيان بيرغر .

وبحث البرغوثي مع المسؤولين هناك الاوضاع الخطيرة الناجمة عن الاجراءات الاسرائيلية بما فيها التوسع الاستيطاني مطالبا بضرورة اتخاذ اجراءات فورية للضغط على اسرائيل للتوقف عن القرصنة الاقتصادية والافراج عن اموال الشعب الفلسطيني التي تحتجزها في خرق للقواعد والاعراف الدولية.

كما بحث النائب مصطفى البرغوثي مع مسؤولي الاتحاد الاوروبي التطورات الايجابية على صعيد الوحدة الوطنية داعيا الى اسناد جهود استعادة الوحدة الوطنية والتنفيذ السريع لبنود الاتفاق.

كما شرح النائب البرغوثي بالتفصيل فداحة التوسع الاستيطاني وما يمثله من مخاطر تهدد اخر امكانيات السلام المبني على اساس حل الدولتين مؤكدا ان الشعب الفلسطيني لن يتراجع عن حقه في الحرية والاستقلال ولن يقبل ان يكون عبدا للاحتلال والابارتهايد.

وشرح النائب مصطفى البرغوثي معالم وتطور حركة المقاومة الشعبية الفلسطينية واهمية حملة مقاطعة البضائع الاسرائيلية في اطار الضغط على الاحتلال كي ينتهي ويزول.

وطالب البرغوثي بالافراج عن النواب الذين تختطفهم اسرائيل في سابقة يجب عدم السكوت عليها .

واعرب المسؤولون الاوروبيون عن ترحيبهم بخطوات المصالحة الوطنية الفلسطينية مؤكدين موقف الاتحاد الداعم لاستعادة الوحدة الوطنية والمعارض بشكل تام للاستيطان الاسرائيلي واحتجاز اموال الشعب الفلسطيني.

وتحدث النائب مصطفى البرغوثي امام اجتماع حاشد في بروكسل نظمته اللجان المساندة لشعبنا بمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني.

وشرح البرغوثي خلال الاجتماع كفاح شعبنا ومقاومته الشعبية ضد الاحتلال والاستيطان وجدار الفصل العنصري واصراره ومثابرته وحملة مقاطعة المنتجات الاسرائيلية لجعل خسائر الاحتلال اكبر من مكاسبه.

ودعا النائب مصطفى البرغوثي لجان التضامن الى استنهاض حملة مقاطعة لاسرائيل مشيرا الى ما تحقق من خلال حملات التضامن في بلجيكا مما ادى الى انسحاب بنكي “ديكسيا وبي اند بي” من كافة الاستثمارات في اسرائيل وكذلك الخسارة التي لحقت

بشركة الستوم الفرنسية التي خسرت عطاء بقيمة عشرة مليارات دولار لمد خط قطار الحرمين بين مكة والمدينة المنورة في المملكة العربية السعودية بسبب مساهمتها في بناء خط قطار في القدس فوق اراض محتلة في المدينة.

واشار النائب مصطفى البرغوثي الى الاستراتيجية الوطنية التي تبنتها حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية القائمة على المقاومة الشعبية واستعادة الوحدة الوطنية والديمقراطية واستنهاض حملة مقاطعة وفرض عقوبات على اسرائيل وتبني استراتيجية اقتصادية لتعزيز صمود شعبنا.

ودعا البرغوثي لجان التضامن الدولية الى تصعيد حملة المقاطعة لاسرائيل مثلما جرى مع نظام الفصل العنصري في جنوب افريقيا.

واجمع الحاضرون خلال مداخلات لهم في الاجتماع على ان نظام التمييز العنصري الذي انشاته اسرائيل في الاراضي الفلسطينية اسوأ مما كان سائدا في جنوب افريقيا.

كما اكد الحاضرون اهمية الانعطاف الواسع في الراي العام الاوروبي بفضل كفاح الشعب الفلسطيني وحملات التضامن الدولية معه.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s