تسلل إسرائيلي بهدف التطبيع عبر بوابة الألعاب المتوسطية

يسافر اليوم وفد اللجنة الأولمبية اللبنانية الى تركيا للمشاركة في أعمال الجمعية العمومية للجنة الدولية لألعاب البحر الابيض المتوسط «CIJM»، وسيكون أمام الوفد اللبناني مهمة وطنية هي الحؤول دون «تسلل» اسرائيل الى دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط التي تسعى الى المشاركة فيها بعد طردها سابقاً. وهي تدخل من باب الانضمام الى الألعاب مع فلسطين، وهو الأمر الذي تعوّل عليه الدول الداعمة للموضوع من مبدأ «اذا الفلسطينيون راضون فأين المشكلة؟». وهناك توجّه لتشكيل لوبي عربي يقف في وجه التطبيع الرياضي الذي قد ينسحب على مسابقات أخرى، وخصوصاً الآسيوية منها

مرة أخرى تحاول اسرائيل استغلال الرياضة لأهداف سياسية أولها التطبيع مع الدول العربية، وهي تستغل دورة الألعاب المتوسطية منفذاً جديداً لها

قراءة المقال لعبد القادر سعد في عدد اليوم من جريدة الأخبار

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s