دعم للمناهضين للأوركسترا الإسرائيلية

جريدة السفير، 27 أيلول 2011

أعرب المخرج البريطاني مايك لي وعدد من الفنانين البريطانيين عن استيائهم نتيجة إيقاف أوركسترا لندن أربعة من عازفيها عارضوا مشاركة الأوركسترا الإسرائيلية في مهرجان «بي بي سي» للموسيقى الكلاسيكية «برومز».
وكانت أوركسترا لندن قد برّرت توقيف عازفيها لتسعة أشهر باستخدام العازفين اسم الفرقة عند توقيعهم رسالة اعتراض على المشاركة الإسرائيلية في المهرجان المعروف باسم «برومز». وقال المدير التنفيذي للفرقة تيموثي ووكر إن العازفين «لم يكونوا ليعاقبوا لو أنهم وقعوا خطاب اعتراضهم كأفراد». والأربعة هم عازفو الكمان توم آيزنر ونانسي إيلان وسارة ستريتفيلد وعازفة التشيلو سو ساثرلي.
ووصف لي والموقعون معه القرار بأنه «عقاب قاس»، وحثوا الفرقة على مراجعة موقفها. وجاء في رسالتهم أنهم لا يوافقون بالضرورة على معارضة الموسيقيين لإسرائيل «لكن إيقافهم عن العمل يثير القلق حول قضايا أكبر تهم الفنانين وغيرهم».
ويذكر أن ناشطين متعاطفين مع الفلسطينيين كانوا قد عرقلوا عرض الفرقة الإسرائيلية في الأول من أيلول الحالي ما اضطر الإذاعة البريطانية «بي بي سي» إلى وقف البث المباشر للحفل.(عن «بي بي سي»)

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s