الإدارة الأمريكية تفرض مقاطعة على وزير الخارجية الإسرائيلي

القدس – رندة أحمد  – 4 حزيران 2011

قال موقع «قضايا مركزية» الإسرائيلي إنه منذ 10 أشهر يحاول وزير خارجية إسرائيل أفيغدور ليبرمان عقد اجتماع مع وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون، إلا أنه يجد في كل مرة رفضاً من قِبل الخارجية الأمريكية.

وبحسب «قضايا مركزية» فقد سعى ليبرمان للقاء كلينتون دون جدوى؛ بسبب بعض التسريبات التي اتهم فيها ليبرمان لموقع ويكيليكس. وقد كانت آخر محاولات ليبرمان للقاء كلينتون مؤخراً في أحد المؤتمرات في أوروبا؛ حيث حضر ليبرمان في البناية نفسها التي كانت توجد فيها كلينتون، وبعد محاولات من الخارجية الإسرائيلية استمرت ساعات رفضت وزيرة الخارجية كلينتون الاجتماع مع ليبرمان.

وبحسب مصادر موقع «قضايا مركزية» الإسرائيلي فإن وجود ليبرمان وزيراً لخارجية إسرائيل يلحق أشد الضرر بإسرائيل، وذلك كونه شخصاً مرفوضاً لدى غالبية الدول الأوروبية وكذلك الولايات المتحدة الأمريكية، إضافة إلى مقاطعة الدول العربية التي تقيم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل؛ لنجد أن ليبرمان فقط يقوم بجولات في دول أوروبا الشرقية.

وتُضيف المصادر الإسرائيلية «حتى عندما فكّر ليبرمان في التوجه إلى دول أمريكا اللاتينية فإن النتائج كانت عكسية تماماً؛ حيث ارتفع التأييد والدعم للجانب الفلسطيني؛ لتجد إسرائيل في النهاية أن من يمثلها في السياسة الخارجية شخص يجلب لها الأضرار، ولا يقدم أي شيء مفيد لإسرائيل».

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s