«مقاومة التطبيع» تبلغ ثلاثة تجار بضرورة مقاطعة البضائع الاسرائيلية

عمان – الدستور

أبلغت لجنة مقاومة التطبيع النقابية ثلاثة تجار يستوردون المنتجات الزراعية من إسرائيل أنهم هم فقط الذين لم يستجيبوا لدعوتها بمقاطعة البضائع الإسرائيلية وعدم استيرادها.

وقال رئيس اللجنة المهندس بادي الرفايعة إن اللجنة اتصلت بالتجار الثلاثة واكدت لهم أنها بصدد نشر قائمة بأسماء الذين يمارسون أنشطة تطبيعية مع الكيان الصهيوني ، وأنها ستضطر في حال لم يتجاوبوا مع دعوتها أسوة بالعديد من التجار إلى نشر أسمائهم في هذه القائمة.

وأشار إلى أن تجاراً كانوا يستوردون بضائع وسلعا زراعية إسرائيلية قرروا التوقف عن هذا النشاط التطبيعي بعد أن تبيّن لهم أنه يصب في صالح الكيان الصهيوني الذي يعلن ليل نهار أهدافه العدوانية تجاه الأردن ، ويقوم كل يوم بعدوان على أبناء الشعب العربي الفلسطيني.

وقال إن التجار الذين توقفوا عن استيراد هذه البضائع نشروا إعلانات بذلك ، وبينوا أنهم توقفوا لأن التطبيع التجاري يخدم أهداف الكيان الصهيوني.

وأكد أن الكيان الصهيوني يهدف من خلال عمليات التطبيع الزراعية نشر بضائعه في الأسواق المحلية ليعتمد عليها المواطن ، مؤكداً أن الهدف من ذلك السيطرة على السوق الزراعي الأردني وإبعاده عن الأسواق العربية.

وشدّد الرفايعة على أن نجاح مقاطعة التطبيع يعود إلى وعي المواطنين ، وقناعتهم بضرورة عدم التعامل مع الكيان الصهيوني العدواني والعنصري.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s