انتقال بعض المصانع من المستوطنات الى اسرائيل بسبب الحصار الدولي

بيت لحم- وكالة معا- نتيجة لموقف الاتحاد الاوروبي وكذلك بعض الدول في العالم وبسبب قرار مقاطعة البضائع الاسرائيلية التي تنتج في المستوطنات، بدأت بعض الشركات الاسرائيلية الهروب من المستوطنات الى اسرائيل، في الوقت الذي تُحمّل المسؤولية لرئيس الحكومة الاسرائيلية نتنياهو والسياسة التي يتبعها والتي قادت الى الحاق الضرر الكبير بهذه المصانع.

وبحسب ما نشر موقع “قضايا مركزية ” العبري اليوم الثلاثاء فقد اقدم مصنع “بيغل بيغل” في مستوطنة بركان شمال الضفة الغربية على وقف الانتاج، نتيجة للمقاطعة الاوروبية لمنتجات هذا المصنع وكذلك منع تسويق بضائعه في مناطق السلطة الفلسطينية، حيث انضم هذا المصنع الى مصانع اخرى سبق واغلقت انتاجها في مستوطنات الضفة الغربية كان اشهرها شركة “مالتي لوك “.

وقد حمّل رجال الاعمال الاسرائيليين رئيس الحكومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة عن هذا الوضع، خاصة سياسته المتعلقة بتجميد البناء في المستوطنات وطريقة تعامله مع مطالب الدول الاوروبية، وطالبوه بالاهتمام اكثر بمنتجات المصانع في المستوطنات بدلا من الاهتمام بمصالحه الشخصية، لانه ومنذ توليه لمنصبه منذ سنة ونصف تراجع الانتاج في هذه المصانع وسبب لهم العديد من الاضرار، بحيث يوجد الآن في المستوطنات بعض المصانع الصغيرة نتيجة لهروب المصانع الكبيرة الى اسرائيل.

واضاف الموقع انه يوجد تخوفات لدى رجال الاعمال الاسرائيليين ان يصبح الوضع اكثر تعقيدا مع بداية العام القادم، في حال دخل القرار الفلسطيني بمنع العمل داخل المستوطنات حيز التنفيذ.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s